وأظهر اختبار السرعة الجديد، على قناة ” EverythingApplePro” في يوتيوب، أن آيفون 7 بلاس أسرع بكثير من سامسونج جالاكسي إس 8، أثناء عرض مقاطع فيديو بجودة “4k”، وتشغيل ألعاب إلكترونية ثقيلة.

تبعا لذلك، فإن من يعشقون تشغيل تطبيقات الألعاب على هواتفهم الذكية، سيجدون راحة أكبر في هواتف آيفون التي تصنعها، على اعتبار أن هواتف سامسونج تسجل بعض البطء في تشغيلها لأول مرة.

وكانت مقارنة سابقة بين “جالاكسي إس 8″ و”جالاكسي إس 8 بلاس” و”آيفون 7″ و”آيفون 7 بلاس””، قد تحدثت عن تفوق سامسونج، لكن الفيديو الجديد قدم خلاصة مغايرة.

واعتمد الاختبار على تحميل التطبيقات نفسها، في كل من الجهازين، ثم القيام بفتحها في الوقت نفسه، لمعرفة الجهاز الأسرع في الاستجابة للمستخدم.

وكشف الاختبار تفوقا لآيفون في فتح أغلب التطبيقات، وهو ما يعني أن سامسونج خسرت رهان السرعة في جهازها الجديد حسب هذا الاختبار، فرغم طرح هاتف آيفون 7، في وقت مبكر، إلا أنه ما يزال الأكثر ريادة في السرعة، وإن كان الفارق الزمني محدودا جدا.

شاهد الفيديو

المصدر